بلدية بن ناصر دائرة الطيبات ولاية ورقلة الجزائر
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 ليبيريا - الجزائر السبت على الساعة 17:00

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
abia79
مشرف المنتدى الاسلامي
مشرف المنتدى الاسلامي


المساهمات : 201
تاريخ التسجيل : 13/05/2008
العمر : 39
الموقع : abia79@yahoo.fr

مُساهمةموضوع: ليبيريا - الجزائر السبت على الساعة 17:00   السبت أكتوبر 11, 2008 3:34 pm

يواجه عشية السبت (الساعة الخامسة بالتوقيت الجزائري) المنتخب الوطني الجزائري مستضيفه المنتخب الليبيري بملعب سامويل كانتون في إطار الجولة السادسة من الدور الثاني لإقصائيات كأسي العالم وإفريقيا 2010.

الخضر أمام مباراة الحسم
وسيلعب الخضر مصيرهم في هذه المواجهة ضد منتخب خرج من السباق مبكرا، بحيث يفترض على أشبال المدرب رابح سعدان الفوز بأي نتيجة كانت على نظرائهم من ليبيريا لضمان التأهل مباشرة الى الدور التصفوي الثالث.
ولئن يبدو المرور الى الدور المقبل في متناول ممثلي الجزائر، إلا أن الحيطة والحذر الشديدين لا بد منهما أمام تشكيلة ليس لديها ما تخسره في هذه المباراة وتسعى لاستعادة الاعتبار لنفسها بعد الإقصاء المبكر من الدور الثاني، وإلى جانب التخوف من الانهزام والإقصاء فإن الطاقم الفني متخوف من الظروف المناخية الصعبة التي تتميز بها ليبيريا.
منصوري يعود للتشكيلة الأساسية
يرتقب أن يحدث المسؤول الأول عن العارضة الفنية للخضر رابح سعدان تغيرات طفيفة على التشكيلة الأساسية، بعدمنا عاد وسط الميدان وقائد المنتخب يزيد منصوري من عقوبة آلية، وستكون عودة منصوري على حساب لاعب شبيبة القبائل عبد السلام، الذي يتوقع أن يكون في دكة الاحتياط.
زاوي قد يكون أساسيا ومشاركة منيري غير مؤكدة
غياب المدافع المحوري للخضر عنتر يحيى عن مباراة اليوم منح الفرصة لمدافع جمعية الشلف سمير زاوي ليكون ضمن قائمة الـ 11 لاعبا التي سيعتمد عليها الطاقم الفني للخضر، فيما تبقى مشاركة مجيد منيري غير مؤكد، بحيث لم يشارك كثيرا مع الخضر في هذه التصفيات، عكس زاوي الذي ترك انطباعا جيدا لدى المدرب سعدان في جل المباريات التي شارك فيها.
لموشية وعنتر يحيى أكبر الغائبين
تعرف تشكيلة المنتخب الجزائري اليوم ضد ليبيريا غياب عنصرين هامين عن كتيبة سعدان، ويتعلق الأمر بكل من المدافع المحوري عنتر يحيى ووسط الميدان لمشية، فالأول تلقى البطاقة الصفراء الثالثة، في المواجهة الفارطة ضد منتخب السنغال، ولموشية لم يعف تماما من الإصابة وفضل الطاقم الفني إعفاءه من سفرية ليبيريا.
صايفي رفقة غيلاس في الهجوم
بالنظر إلى ظروف المباراة، يتوقع أن تلعب التشكيلة الوطنية بخطة هجومية، ويقود القاطرة الأمامية كل من رفيق صايفي وكمال غيلاس، حسب ما علمناه من مصدر مقرب من الناخب الوطني رابح سعدان، بحيث يرى هذا الأخير أن الثنائي المذكور هو أفضل خيار لاختراق دفاع الخصم، وخاصة أن غيلاس يتواجد في أحسن حالاته ويتألق مع فريقه الجديد سلتافيڤو.
بن حمو خارج القائمة
.. هذا وسيكون الحارس بن حمو خارج قائمة 18 لاعبا التي سيعدها سعدان لمواجهة منتخب ليبيريا عشية اليوم، على خلفية سياسة التناوب التي ينتهجها سعدان مع الحراس، بحيث سيعود الحارس أوسرير إلى دكة الاحتياط بعدما غاب عنها في مباراة السنغال الماضية.
التشكيلة المحتملة
بالنظر إلى التغيرات المرتقبة على التشكيلة الوطنية بعد عودة منصوري والغياب الاضطراري لعنتر يحيى، علمنا من مصدر مقرب من الناخب الوطنية رابح سعدان أن هذا الأخير سيعتمد على التشكيلة التالية:
ڤاواوي، رحو ، بلحاج، بوڤرة، زاوي، حمداني، منصوري، زياني، صايفي، غيلاس وبزاز
سعدان يجتمع باللاعبين ويحذرهم من التساهل مع الخصم
عقد الناخب الوطني رابح سعدان اجتماعا مع لاعبيه بعد الحصة التدريبية الأولى التي أجروها بملعب سامويل كانتو، تحدث فيها سعدان عن المباراة وعن الظروف التي ستجري فيها هذه المواجهة المصيرية، وطلب المسؤول الأول عن العارضة الفنية للخضر من أشباله اقتصاد الجهد، خاصة في ارتفاع درجة الحرارة ونسبة الرطوبة الكبيرة، كما حذر سعدان لاعبيه من التساهل مع الخصم، وتفادي ارتكاب الأخطاء، خاصة على مستوى خط الدفاع، لتفادي أي سيناريو قد لا يكون في الحسبان.
كمال غيلاس:
نعلم ما ينتظرنا وسنعود بالتأهل من ليبيريا
أقر مهاجم الخضر كمال غيلاس بصعوبة المهمة ضد المنتخب الليبيري، بالرغم من أن هذا الأخير ليس لديه ما يخسره في هذه المواجهة، ولكنه بدا متفائلا بتحقيق الفوز والتأهل إلى الدور المقبل من تصفيات كأسي العالم وإفريقيا 2010 دون انتظار نتيجة مباراة السنغال وغامبيا.
قالوا قبل المباراة:
سليمان رحو: السفرية كانت متعبة والتأهل في متناولنا
يرى اللاعب سليمان رحو أن الخصم لن يتساهل مع الخضر بالرغم من خروجه من سباق التأهل مبكرا، ولا يتوقع أن يسدي لاعبو المنتخب الليبيري لنظرائهم الخضر خدمة "وبالرغم من أن الرحلة إلى ليبيريا كانت متعبة والرطوبة عالية إلا أننا عازمون على الفوز والمرور إلى الدور التصوفي المقبل مباشرة، وإذا كانت أرضية الميدان جيدة فأعتقد انه سيكون بإمكاننا تسجيل أكثر من هدفين في مرمى المنتخب الليبيري".
مجيد بوڤرة: لن نرضى بغير الفوز على ليبيريا
أما المتألق مع نادي غلاسكو رونجرز، مجيد بوڤرة، فقد بدا أكثر تفاؤلا بالعودة بالتأهل من منروفيا، بالرغم من أن الحرارة ومعدل الرطوبة الكبيرين سيشكلان عائقا لأشبال المدرب الوطني رابح سعدان "لكن لدينا الخبرة الكافية التي تسمح لنا بتسيير أي مباراة نخوضها في أدغال إفريقيا، وقوتنا تكمن في المجموعة التي نمتلكها والانسجام الكبير بين اللاعبين، بحيث نلعب مع بعض في المنتخب الجزائري منذ فترة طويلة، وهذه ما سيكون في صالحنا، ولا أعتقد أن الخصم سيكون سهل المنال، لأنه ليس لديه ما يخسره في هذه المباراة وسيلعب دون ضغط، وقد وضعنا كل هذا في الحسبان، وسنرمي بكامل ثقلنا من اجل افتكاك تأشيرة التأهل".
مجيد منيري: لم نتأهل بعد وأرضية الميدان هي الفيصل
مجيد منيري قال إن الحديث عن التأهل سابق لأوانه، وأرضية الميدان هي الفيصل بين الخضر وتحقيق الهدف "إذا كانت أرضية الميدان في حالة جيدة فأنا متأكد من أننا سنؤدي مباراة في القمة وسنعود بالتأهل من ليبيريا، لكن هذا لا يعني أننا سنواجه منتخبا سهل المنال، فبالرغم من خروجهم من سباق التأهل إلا أن الليبيريين مطالبون برد الاعتبار أمام جمهوره،م لكن هذا لن يكون على حسابنا، لأننا سنستميت فوق أرضية الميدان، وبالنسبة لي أنا مستعد لأداء واجبي كما ينبغي بالرغم من أنني لم ألعب منذ مدة كأساسي مع الخضر".
لوناس ڤاواوي: "خبرتنا ستصنع الفارق"
أكد الحارس لوناس ڤاواوي انه لا خوف على الخضر من المنتخب الليبيري "ما دمنا عازمين على تحقيق الهدف الذي قدمنا من اجله إلى منروفيا، الذي نطمح إلى تحقيقه منذ مدة، فقد طال غيابنا عن بطولة إفريقيا للأمم ولا نريد تخييب ظن الجمهور الجزائري هذه المرة، واعتقد انه لدينا مجموعة قادرة على العودة بالزاد كاملا من منروفيا".
يزيد منصوري: لم نتأهل بعد
وبدا قائد المنتخب الوطني، يزيد منصوري، العائد من عقوبة أكثر واقعية من زملائه، واعتبر الحديث عن التأهل سابقا لأوانه، بالرغم من أن الخضر اقرب إليه، سابقا لأوانه" لأنه يمكن أن تحدث أشياء كثيرة أثناء المباراة لا نتوقعها بتاتا، ولذلك علينا أن نبقى على أتم الاستعداد والحذر وعدم التهاون مع الفريق الخصم مهما كان مستواه، ويمكننا الحديث عن التأهل إلى الدور المقبل عندما يعلن الحكم عن نهاية المباراة بفوزنا على المنتخب الليبيري.
سعدان: "مواجهة ليبيريا مفخخة"
قال المدرب الوطني رابح سعدان رابح سعدان انه بقدر ما يعتقد البعض بأن مباراة اليوم ستكون نقاطها في متناول الخضر، تزداد صعوبة، وهذا ما قد يجعل اللاعبين يتساهلون مع لاعبي ليبيريا، وقد تكون عاقبة ذلك كارثية "لا نريد الحديث عن التأهل، بالنسبة لنا المباراة مفخخة، فقد واجهنا نفس المنتخب في مباراة الإياب وكان لا يزال يتنافس على ورقة التأهل، وكان خصما عنيدا، والآن يختلف كل شيء ولا نعرف ما يبيته لنا خصمنا".
ولا يمكن القول ابدأ إن الخضر مروا إلى الدور التصفوي المقبل، حسب المدرب الوطني، بحيث المجال للحديث عن التأهل وعن سهولة المأمورية "لأن المباراة تلعب فوق أرضية الميدان، ولا احد يمكنه التنبؤ بما سيحدث أثناءها، ولذا طلبنا من اللاعبين أن يركزوا جيدا فوق أرضية الميدان، ويحاولوا فرض طريقة لعبنا على الخصم لكي تسهل علينا المهمة".
التشكيلة تدربت في وقت متأخر الخميس
أجرت التشكيلة الوطنية، الخميس، حصة تدريبية لها في حدود الساعة الـ 18:00 بتوقيت الجزائر بملعب سامويل كانتون مباشرة بعد وصلها إلى العاصمة الليبيرية، وركز الطاقم الفني خلالها على تمارين الاسترخاء ليتسنى للاعبين استعادة بعض أنفاسهم عقب السفرية الشاقة من الجزائر إلى ليبيريا والتي دامت قرابة خمس ساعات، ويذكر أن الحصة التدريبية لم تتجاوز نصف ساعة، وهو عكس ما كان يتمناه سعدان.
حصة الجمعة بنفس توقيت المباراة
تنقل رفقاء زياني عشية الجمعة إلى ملعب سامويل كانتون، أين اجروا حصة تدريبية بنفس توقيت المباراة، ووضع من خلالها المدرب رابح سعدان آخر اللمسات على التشكيلة الأساسية التي ستقابل اليوم منتخب ليبيريا على الساعة 17:00 بتوقيت الجزائر.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.hmsalgeria.net
 
ليبيريا - الجزائر السبت على الساعة 17:00
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
bennaceur :: منتدايات بن ناصر ترحب بضيوفها الكرام :: المنتدى الرياضي-
انتقل الى: